سوريا تؤكد تعاونها مع منظمة “حظر الكيميائي” وتطالب بنزع أسلحة الدمار الشامل في المنطقة

أكدت سوريا أنها مستمرة في تعاونها مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وشددت على ضرورة التخلص من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط “لأنها تهدد السلم والأمن الإقليمي والدولي”.

وجدد مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بسام صباغ خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، إدانة بلاده “القاطعة لاستخدام الأسلحة الكيميائية، من قبل أي كان، وفي أي زمان ومكان، وتحت أي ظروف”.

وذكرت وزارة الخارجية السورية عبر “فيسبوك” أن صباغ أبدى أسف بلاده لمحاولات البعض تشويه تعاونها مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

وأضاف أن “معلومات الإعلان الأولي والإعلانات اللاحقة كاملة ودقيقة، وسوريا مستعدة للعمل بشكل شفّاف وموضوعي مع فريق تقييم الإعلان”.

وجدد صباغ التعبير عن أسف سوريا “لتحويل بعض الدول منظمة الحظر إلى منصة توظفها لاستهداف دول بعينها”.

المصدر: RT

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد