سوريا تؤكد مجددا أنها لن تستخدم السلاح الكيميائي إن وجد

11832963-

جددت سوريا اليوم  السبت، التأكيد على أنها لن تستخدم  السلاح الكيميائي إن وجد لديها تحت أي ظرف كان، وقالت وزارة الخارجية السورية في رسالتين متطابقتين إلى رئيس مجلس الأمن  الدولي والأمين العام للأمم المتحدة، إن الإدارة الأمريكية دأبت خلال هذا العام  على شن حملة ادعاءات حول احتمال قيام سوريا باستخدام الأسلحة الكيميائية في الأزمة الراهنة.

 

وأضافت الخارجية السورية، لقد أكدنا مرارا عبر الأطر الدبلوماسية وبصورة علنية، أن سوريا لن تستخدم السلاح الكيميائي إن وجد لديها تحت أي ظرف كان لأنها تدافع عن شعبها ضد الإرهاب المدعوم من دول معروفة تأتى الولايات المتحدة الأمريكية في مقدمتها.

 

وأوضحت الخارجية السورية، أن ما يدعو الي القلق من هذه الأنباء التي تتداولها  وسائل الإعلام، هو تخوفنا الجاد من قيام بعض الدول التي تدعم الإرهاب والإرهابيين  بتقديم أسلحة كيميائية للمجموعات الإرهابية المسلحة، والادعاء بأن الحكومة السورية هي التي قامت باستخدام هذه الأسلحة.

 

وأشارت الخارجية السورية، إلى أنه كان حريا بالدول التي تشن الحملة على سوريا،  متابعة ذلك العمل ومعاقبة الإرهابيين الذين قاموا به والجهات التي سهلت لهم تأمين  المواد الكيميائية.

 

وأوضحت الوزارة في رسالتيها، أن حكومة الجمهورية العربية السورية وانطلاقا من  حرصها على حياة أبنائها طلبت من بعثة مراقبي الأمم المتحدة أثناء عملها في سوريا، القيام بزيارة لمعمل تابع للقطاع الخاص شرق مدينة حلب يقوم بتصنيع مادة الكلور لتفقد المعمل وحصر موجوداته لان المجموعات الإرهابية كانت تخطط آنذاك  للسيطرة عليه، إلا أن بعثة المراقبين لم تستطع ذلك بعد أن أطلق الإرهابيون النار على عناصرها عند محاولتهم زيارة المعمل.

 

ولفتت الوزارة، إلى أن المجموعات الإرهابية، سيطرت مؤخرا على هذا المعمل الذي  يحتوى على أطنان من مادة الكلور السامة، وذلك اثر الحملة الأمريكية الغربية الأخيرة مع كل ما يعنيه ذلك من مخاطر.

 

 

الشروق