سوريا: جبهة النصرة تخوض معركة للسيطرة على ابرز قاعدة عسكرية للنظام

تخوض جبهة النصرة وكتائب اسلامية معركة للسيطرة على ابرز قاعدة عسكرية للنظام في محافظة ادلب شمال غرب سوريا وذلك بعد اسبوع من سيطرتها على كامل مدينة ادلب، وفق المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد ان “اشتباكات عنيفة تجددت بعد منتصف ليل الخميس الجمعة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، ومقاتلي حركة احرار الشام وتنظيم جند الاقصى وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل اسلامية من جهة اخرى، في محيط معسكر المسطومة”، الواقعة على بعد سبعة كيلومترات جنوب مدينة ادلب.

و يشار انه لم يتبقى لقوات النظام السوري في محافظة ادلب الا بعض القرى والقواعد العسكرية الاقل اهمية في مدينتي اريحا وجسر الشغور بالاضافة الى مطار ابو الضهور العسكري.

وفي حال السيطرة على المعسكر يصبح بامكان قوات المعارضة وفق المرصد، التقدم باتجاه قريتي الفوعة وكفريا الشيعيتين في شمال شرق مدينة ادلب.

هذا واتخذت قوات النظام السوري الخميس اجراءات مشددة في محيط المخيم وعند المدخل الرئيسي الذي يربطه بالعاصمة، في محاولة لمنع تمدد مقاتلي التنظيم خارج المخيم.

بواسطةأسطرلاب TV.