سوريا.. قتلى ومصابون بمعارك سهل الغاب

أبوظبي – سكاي نيوز عربية

قتل وأصيب العشرات في قتال عنيف بين عدة فصائل مسلحة معارضة من جهة، والقوات الحكومية السورية مدعومة بمسلحين من حزب الله اللبناني، الأحد، في منطقة سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، حسبما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد أن الاشتباكات أدت إلى مقتل وإصابة 28 على الأقل من القوات الحكومية، و16 من الفصائل المعارضة، وأهمها “جبهة النصرة” وكتائب “أحرار الشام”.

وتبادل الطرفان إطلاق عشرات القذائف فيما بينهما، التي شملت مناطق جورين وتل أعور وفريكة وصوامع المنصورة.

وقبل يومين قال المرصد الذي يتخذ من لندن مقرا له، إن الجيش السوري والمسلحين الموالين له استعادوا السيطرة على عدد من القرى الشمالية الغربية من مقاتلي المعارضة في سهل الغاب، تلك المنطقة المهمة للدفاع عن المناطق الساحلية التي تسيطر عليها الحكومة السورية.

ويمتد السهل عبر الجبال الساحلية الغربية، ويقع قرب مدينة حماة، ويضم الطرف الغربي من سوريا الذي يمتد على ساحل البحر المتوسط والحدود اللبنانية، مدنا مهمة بينها العاصمة دمشق، واللاذقية مسقط رأس الرئيس بشار الأسد.

وحقق مقاتلو المعارضة مكاسب ضد الجيش في عدة مناطق من سوريا في الأشهر الأخيرة، بما في ذلك السيطرة على معظم محافظة إدلب إلى الشمال الشرقي من سهل الغاب.