سوريا وأوكرانيا وعمليات حفظ السلام على أجندة لقاءات فيرشينين في الأمم المتحدة

عقد سيرغي فيرشينين نائب وزير الخارجية الروسي، أمس، عددا من الاجتماعات مع موظفي الأمانة العامة للأمم المتحدة، وذلك على هامش فعاليات الدورة الـ77 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

وأفادت الخارجية الروسية بأن فيرشينين تبادل وجهات النظر مع وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات السلام جان بول لاكروا، حول آفاق مشاركة منظمة معاهدة الأمن الجماعي في أنشطة المنظمة الأممية لحفظ السلام.

وأضافت الوزارة في بيان أنه تم التطرق إلى عدد من الملفات الإقليمية، بما فيها العمليات الأممية لحفظ السلام في مالي، وإفريقيا الوسطى وكوسوفو ولبنان.

وبحث فيرشينين مع روزماري ديكارلو وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام، أبرز القضايا على جدول الأعمال الدولي، مع التركيز على التطورات في أوكرانيا ودونباس، بما في ذلك الوضع حول محطة زابوروجيه الطاقة الذرية.

وفي حدث آخر، شارك فيرشينين في الجولة الأولى من الحوار التفاعلي غير الرسمي حول المساعدة الإنسانية الدولية لسوريا.

وأقيمت هذه الفعالية عملا بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2642 بمشاركة وفود من الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، وحكومة سوريا، مع دعوة ممثلين عن إيران وتركيا، والمانحين الرئيسيين مثل الاتحاد الأوروبي وألمانيا وكندا والسويد.

المصدر: RT