سيطرة مقاتلي المعارضة على طفس

سيطرت مجموعات من المعارضة المسلحة السورية على مدينة طفس التى تفصل شرق محافظة درعا عن غربها، بعد اشتباكات عنيفة استمرت أسابيع، بحسب ما ذكر المرصد السورى لحقوق الإنسان.

وقال المرصد، فى بريد إلكترونى “سيطرت الكتائب المقاتلة على مدينة طفس، بعد اشتباكات عنيفة مع القوات النظامية استمرت أسابيع عدة”، قتل خلالها العشرات من الطرفين.

وأشار المرصد إلى انسحاب القوات النظامية من “الثكنة العسكرية المجاورة لطفس ومن حاجز التابلاين” فى المنطقة، مشيرا إلى أن أقرب نقطة لها أصبحت على بعد أكثر من عشرة كيلومترات من المدينة.

وقتل فى هذه المعركة قبل أيام المقدم المنشق ياسر العبود، رئيس غرفة عمليات المنطقة الجنوبية، وقائد لواء الفلوجة- حوران الذى كان يعتبر “من أبرز القادة الميدانيين” لدى المعارضة المسلحة.

وسجل مقاتلو المعارضة خلال الأسابيع الماضية تقدما فى عدد كبير من المناطق فى مدينة درعا، لا سيما على الحدود مع الأردن، وفى المحافظة.

دي برس