سي.أن.أن تعرض تسجيلات الهجوم الكيميائي التي عرضت على الكونغرس

ضت شبكة التلفزيون الاميركية سي ان ان السبت تسجيلات فيديو لاشخاص مصابون بارتعاش واطفال قتلىسقطوا ضحايا هجمات مفترضة بسلاح كيميائي في 21 اب/اغسطس بسوريا كانت عرضت على نواب اميركيين.

وتظهر اللقطات التي جمعت من 13 تسجيل فيديو وعرضتها السي ان ان موضحة انها لا تستطيع تأكيد صحتها من مصدر مستقل، صفوفا من جثث الاطفال والبالغين في غرفة.

ويبدو اشخاص آخرون يحاولون مساعدة رجل يرتجف او انعاش طفل وغسل وجه آخر بينما يسمع صراخ.

وهذه اللقطات عرضت على مجموعة صغيرة من اعضاء مجلس الشيوخ من قبل ادارة اوباما التي اكدت للجنة الاستخبارات في المجلس ان الصور تظهر مشاهد التقطت بعد الهجمات بالاسلحة الكيميائية في 21 اب/اغسطس، كما ذكرت السي ان ان.

واوضح مسؤولون في الادارة الاميركية ان لديهم العديد من الاسباب للاقتناع بان هذه الصور صحيحة، حسب الشبكة الاميركية.

وتابعت الشبكة ان عددا كبيرا من هذه التسجيلات عرض من قبل على المواقع الالكترونية لكن يبدو ان اعضاء مجلس الشيوخ ابلغوا بان المسؤولين في الاستخبارات تأكدوا من صحتها.

واكدت السي ان ان ان هذه اللقطات القاسية لا تثبت هوية منفذي الهجوم.

بذل ادارة الرئيس باراك اوباما جهودا شاقة لاقناع المشرعين والرأي العام في الولايات المتحدة بضرورة توجيه ضربات عسكرية الى سوريا.

من جهة اخرى، قال مسؤول في البيت الابيض ان الرئيس اوباما سيسجل مقابلات عديدة بعد ظهر الاثنين لتبثها الشبكات التلفزيونية الكبرى مساء الاثنين.

كما سيتحدث الامين العام للبيت الابيض دنيس ماكدونو على شاشات التلفزيون الاحد.

وسيلتقي وزيرا الخارجية والدفاع جون كيري وتشاك هيغل النواب الاثنين ثم اعضاء مجلس الشيوخ الاربعاء.

أ ف ب -فرانس 24