شابة تنهي حياتها منتحرة بظروف غامضة في مدينة حلب

1٬015

محافظة حلب: أقدمت شابة وتبلغ من العمر 21 عاماً على الانتحار شنقا، بظروف غامضة، في حي السكري بمدينة حلب، دون معرفة أسباب ودوافع الانتحار،  فيما تدخلت السلطات المحلية لمتابعة الحادثة.

يأتي ذلك، في ظل تزايد حالات الانتحار في عموم مناطق سوريا على اختلاف الجهات المسيطرة، بسبب الظروف التي تمر بها البلاد، فضلاً عن الضغوطات النفسية والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية وغيرها.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 6 تشرين الثاني الجاري، إقدام شاب يبلغ من العمر 30 عاماً على الانتحار عبر إلقاء نفسه من شرفة منزله في الطابق الرابع في مدينة السلمية بريف حماة ضمن مناطق سيطرة قوات النظام، وذلك نتيجة الضغوطات النفسية وظروفه المعيشية.