شريط مصور للمرصد السوري لحقوق الإنسان، يرصد الدمار الناجم عن القصف من قبل الطائرات الحربية التي يرجح أنها روسية على بلدة زردنا، الواقعة في ريف إدلب الشمالي الشرقي، والتي راح ضحيتها 51 شهيداً بينهم 20 طفلاً ومواطنة

52