شريط مصور للمرصد السوري لحقوق الإنسان، يرصد المناطق التي تقدمت بها قوات سوريا الديمقراطية، خلال حملتها العسكرية الأخيرة بدعم بري وجوي من التحالف الدولي، في الجيب الأخير لتنظيم “الدولة الإسلامية”، عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات، تزامناً مع انهيار التنظيم وعمليات التمشيط الأخيرة التي تجري قرب ضفة نهر الفرات، لإنهاء وجوده بشكل كامل من شرق الفرات

34