شهداء وجرحى في تجدد القصف الجوي وقصف قوات النظام على ريفي حماة الجنوبي والشرقي

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهدت مواطنة وطفلها وأصيب عدة مواطنين آخرين بجراح، إثر قصف الطائرات الحربية لمناطق في ناحية عقيربات بالريف الشرقي لحماة، في إطار عمليات القصف الجوي المكثف الذي يشهده الريف الشرقي لحماة من الطائرات الحربية والمروحية الروسية والتابعة للنظام في الأسابيع الأخيرة، والتي تسببت في دمار بممتلكات مواطنين ووقوع عشرات الشهداء والجرحى، بينما قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل أمس، مناطق في بلدة حربنفسه بريف حماة الجنوبي، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية، ترافق مع اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في أطراف البلدة، ما أدى لاستشهاد مقاتل من الفصائل الإسلامية، في حين سقطت عدة قذائف بعد منتصف ليل أمس أطلقتها الفصائل الإسلامية، على مناطق في بلدة تلدرة بالريف الشرقي لحماة، والخاضعة لسيطرة قوات النظام، ما أدى لسقوط جرحى، في حين استشهد عنصر من الدفاع المدني إثر إصابته جراء قصف قوات النظام أماكن في منطقة التلول الحمر والقنطرة في الريف الجنوبي الشرقي  لحماة  أثناء توجهه للمنطقة.