شهداء وجرحى في قصف جوي على سراقب

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق في بلدة سراقب، ما أدى لاستشهاد سيدة واثنين من أولادها وسقوط عدد من الجرحى معظمهم أطفال، كذلك فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في بلدة سرمين، بينما جدد الطيران المروحي قصفه لمناطق في قرية أم جرين في ريف أبو الضهور ببرميلين متفجرين، فيما فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في محيط مطار أبو الضهور العسكري المحاصر من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل إسلامية منذ أكثر من عامين، كما فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في مدينة بنّش، بينما قصفت قوات النظام مناطق في مدينة بنّش، دون معلومات عن خسائر بشرية.