شهداء وجرحى في قصف لليوم الثالث على التوالي بالحاويات المتفجرة على مناطق في مدينة الباب بريف حلب

 

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان::فتح  مسلحون مجهولون بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين  نيران أسلحتهم على حاجز تابع لـ “المؤسسة الأمنية” في حي الشعار شرق حلب، ما أدى لاستشهاد أحد عناصر الحاجز، وسقوط جرحى، في حين سقط  بعد منتصف ليل أمس صاروخ يعتقد بانه من نوع أرض – أرض، اطلقته قوات النظام على منطقة في حي المرجة جنوب حلب، كما سقط  بعد منتصف ليل أمس صاروخان يعتقد انهما من نوع أرض – أرض، على مناطق في حيي كرم حومد والصالحين جنوب حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الأن، أيضا سقط عدد من الجرحى بعد منتصف ليل أمس، جراء سقوط صاروخ يعتقد أنه من نوع ارض – ارض على منطقة في حي صلاح الدين، من جهة أخرى قصف تنظيم “الدولة الإسلامية” بعد منتصف ليل أمس بعدة  قذائف هاون  مناطق في قرية كفرة قرب بلدة صوران اعزاز، بريف حلب الشمالي، في حين قصف الطيران الحربي بعد منتصف ليل أمس مناطق في محيط مطار كويرس العسكري، والذي يحاصره عناصر  تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حلب الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كما قصفت قوات الدفاع الوطني بعد منتصف ليل أمس  مناطق في بلدة ماير القريبة من  بلدتي نبل والزهراء المحاصرتين من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وكتائب إسلامية أخرى بريف حلب الشمالي، أيضاً استشهد ما لا يقل عن 5 مواطنين بينهم طفل ومواطنتان اثنتان جراء قصف الطيران المروحي بالحاويات المتفجرة صباح اليوم على مناطق في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي والتي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الاسلامية”، ليرتفع  بذلك إلى 45 على الأقل عدد الشهداء الذين قضوا منذ أول في مدينة الباب في قصف بحاويات متفجرة من قبل الطيران المروحي على المدينة وبلدة بريفها.