شهيداً في قصف جوي وقصف للنظام وسقوط قذائف على مدينة حلب اليوم وشهداء في ريفها

37

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة كفر حلب بريف حلب الغربي، ما أسفر استشهاد مقاتل سابق مع زوجته و3 من أطفالهما، بينما سمع دوي انفجار في قرية بلاس بريف حلب الجنوبي، يعتقد أنه ناجم عن انفجار مستودع ذخيرة وآلية لقوات النظام، كذلك قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة حريتان بريف حلب الشمالي، ما أسفر عن استشهاد ثلاث اشخاص، وإصابة آخرين بجراح، أيضا قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة كفر حمرة بريف حلب الشمالي الغربي، ما أسفر عن إندلاع النيران في ممتلكات مواطنين، أيضاً اندلعت النيران بأحد المنازل في حي الشعار بمدينة حلب، جراء استهداف الطيران الحربي لمناطق في الحي، كذلك جدد الطيران الحربي قصفه لمناطق في طريق الكاستيلو بأطراف حلب، فيما قصفت الطائرات الحربية مناطق في بلدة معارة الأرتيق بريف حلب الغربي، فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من جانب، وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والحزب الإسلامي التركستاني والفصائل من جانب آخر في قرية الحميري بريف حلب الجنوبي، وسط قصف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباكات، وتبادل سيطرة على نقاط في القرية، كذلك لا تزال الاشتباكات مستمرة بين تنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف، والفصائل الإسلامية من طرف آخر في محيط قرية يحمول بريف حلب الشمالي، وسط تفجير التنظيم عربة مفخخة بأطراف القرية، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، فيما ارتفع إلى 3 بينهم طفل ومواطنة عدد الشهداء الذين قصوا جراء قصف الطائرات الحربية لمناطق في بلدة دارة عزة بريف حلب الشمالي، كما سقطت 4 قذائف قالت مصادر أهلية أن القذائف أطلقت من الجانب التركي من قبل القوات التركية، حيث سقطت 3 قذائف بالقرب من مدينة عين العرب (كوباني) فيما سقطت الأخيرة في منطقة خور خاري، ما أسفر عن أضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية.
وعلى صعيد آخر ارتفع إلى 47 عدد الشهداء الذين تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيق استشهادهم في مدينة حلب خلال اليوم الـ 5 من شهر حزيران / يونيو الجاري، هم 37 بينهم 6 أطفال على الأقل ومواطنة، استشهدوا جراء قصف قوات النظام والطائرات الحربية والمروحية على أماكن في أحياء القاطرجي وكرم الجبل والكلاسة وجسر الحج والميسر والزبدية ومنطقة طريق الكاستيلو ومناطق أخرى خاضعة لسيطرة الفصائل بمدينة حلب، بالإضافة لاستشهاد 10 مواطنين بينهم مواطنتان اثنتان وفتى جراء سقوط قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية والمقاتلة وإستهدفت مناطق في أحياء المحافظة والسليمانية والتلل والجميلية ونزلة الفرنسيسكان ومحيط ساحة سعد الله الجابري  وأحياء أخرى خاضعة لسيطرة قوات النظام بمدينة حلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود نحو 200 جريح  في كامل المدينة، بعضهم في حالات خطرة، ليرتفع إلى 526 مواطن مدني بينهم 111 طفلاً دون سن الـ 18، و80 مواطنة فوق سن الثامنة عشر، عدد الشهداء الذين تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيقهم منذ الـ 22 من شهر نيسان / أبريل الفائت، وحتى ليل الـ 5 من شهر حزيران / يونيو من العام الجاري 2016، جراء قصف قوات النظام والضربات الجوية التي استهدفت مناطق سيطرة الفصائل بالأحياء الشرقية من المدينة، وقصف الفصائل الإسلامية والمقاتلة على مناطق سيطرة قوات النظام في الأحياء الغربية لمدينة حلب، ورصاص القناصة، وقصف على مناطق في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.