صواريخ قوات النظام وطائراته تقتل 23 مواطناً عل الأقل في مضايا وغوطة دمشق الشرقية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد رجلان اثنان وسقط عدد من الجرحى جراء قصف بصاروخ يعتقد أنه من نوع أرض – أرض، من قبل قوات النظام على منطقة في بلدة زبدين بالغوطة الشرقية، كما استشهد 6 مواطنين بينهم طفلان اثنان، وأصيب عشرات آخرون، جراء إصابتهم في قصف لقوات النظام على مناطق في بلدة مضايا القريبة من مدينة الزبداني، والتي تشهد استمرار الاشتباكات فيها، بين الفصائل الإسلامية ومقاتلين محليين من المدينة من جهة، وقوات النظام وجيش التحرير الفلسطيني وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني من جهة أخرى، ما أدى لاستشهاد مقاتل، كذلك استشهد رجل وطفل من بلدة جسرين جراء إصابتهما في قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة جسرين بغوطة دمشق الشرقية، أيضاً سقطت عدة قذائف على مناطق في ضاحية الأسد ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية، كذلك فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في الطريق الواصل بين بلدتي زاكية وخان الشيح بريف دمشق الغربي، بينما تعرضت مناطق في مدينة داريا لقصف متجدد من قبل قوات النظام، دون أنباء عن إصابات، فيما استهدفت قوات النظام مناطق في الطريق الواصل بين قريتي إفرة ودير مقرن بوادي بردى، ولا معلومات عن خسائر بشرية، كما ارتفع إلى 12 بينهم 10 من عائلة واحدة من ضمنهم 6 مواطنات، إضافة لمواطنتين أخريتين، والذين استشهدوا جراء قصف لقوات النظام على مناطق في مدينة دوما، فيما استشهد شاب جراء إصابته في قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة سقبا بوقت سابق، والتي كان قد استشهد فيها 3 مواطنين اليوم جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في المدينة.