المرصد السوري لحقوق الانسان

ضباط من الشرطة العسكرية الروسية يصلون إلى مطار الطبقة العسكري وسط تحضيرات للبدء بحملة عسكرية جديدة في بادية الرقة

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن وفد عسكري يضم ضباط من “الشرطة العسكرية الروسية” وآخرين من ميليشيا “الفليق الخامس” الموالية لروسيا زار اليوم الاثنين، مطار الطبقة العسكري وقاموا بجولة استطلاعية على نقاط الدفاع الوطني والفيلق الخامس في ريف الرقة، يأتي ذلك في ظل وصول تعزيزات لقوات النظام والفيلق الخامس، بغية القيام بحملة عسكرية جديدة في البادية السورية، وتحديداً في بادية صفيان والرصافة بريف الرقة، ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” المنتشر في المنطقة، وذلك تزامناً مع حملة مماثلة تقوم بها ذات القوات في بادية الميادين منذ مطلع الشهر الجاري، بإسناد جوي روسي.
ونشر المرصد السوري في الثامن من الشهر الجاري، أن عمليات التمشيط ضمن مناطق متفرقة من بادية الميادين غرب الفرات، تتواصل من قبل قوات النظام وميليشيا الدفاع الوطني وميليشيا لواء القدس الفلسطيني الموالية لروسيا، وذلك في ظل الحملة الجديدة لتلك القوات التي بدأت قبل أسبوع من الآن، والتي تهدف لتمشيط المنطقة بحثاً عن عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” هناك، والذي كان قد شن في السابع من الشهر عملية خاطفة في بادية الميادين أدت لسقوط خسائر بشرية في صفوف قوات النظام، فيما تتزامن الحملة مع غارات جوية مكثفة، تنفذها طائرات حربية روسية على المنطقة، إذ رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان عشرات الغارات شنتها المقاتلات الروسية على بادية الميادين ومناطق أخرى في مثلث حلب-حماة-الرقة منذ ساعات الصباح الأولى.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول