ضربات جديدة للائتلاف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية

: للمرة الثانية خلال يومين، يستهدف الائتلاف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة، تنظيم الدولة الاسلامية في هذه المناطق النفطية، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان، وقد تم استهداف موقع لم يحدد في الحسكة (شمال شرق). وفي محافظة دير الزور، اصيب هدفان على الاقل، ليل الخميس الجمعة، في هذه الغارات، على ما افاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن.
وجاء في بيان المرصد صباح الجمعة أن “طائرات يعتقد أنها تابعة للتحالف العربي الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية وجبهة النصرة وتنظيمات اسلامية أخرى … قصفت منطقة حقل التنك النفطي بالريف الشرقي لمدينة دير الزور”، مضيفًا أن “مناطق نفطية في بادية القورية بريف دير الزور الشرقي تعرضت لقصف يعتقد أنه ناجم عن ضربات صاروخية للتحالف العربي – الدولي”.
وافاد البيان عن “معلومات عن خسائر بشرية في مناطق القصف”، فيما قال مدير المرصد إنه لا يسعه في الوقت الحاضر تأكيد وقوع ضحايا. كما افاد المرصد عن قصف جوي نفذ صباح الجمعة على “مقار ومراكز لتنظيم الدولة الإسلامية في منطقة مسبق الصنع، على أطراف مدينة الميادين، الخاضعة لسيطرة التنظيم”.
وقتل ما لا يقل عن 140 جهاديًا و13 مدنيًا منذ بدء الضربات الجوية التي يشنها الائتلاف بقيادة الولايات المتحدة منذ الثلاثاء في سوريا، بحسب ارقام المرصد.

ايلاف

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد