ضربات جوية ترافق الاشتباكات بريف حلب الشمالي بين جيش الثوار وتنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 5 بينهم 3 أطفال معظمهم من عائلة واحدة عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف استهدف مناطق في قرية الدندنية بريف منبج، ولا تزال المعلومات متضاربة حول الجهة التي أطلقت القذائف حيث اتهم أهالي من القرية القوات التركية بقصف القرية، في حين قالت مصادر أخرى أن تنظيم “الدولة الإسلامية” استهدف القرية بعدة قذائف أسفرت عن استشهاد 5 مواطنين بينهم 3 أطفال وإصابة آخرين بجراح متفاوتة الخطورة، كما استشهدت سيدة وطفلان اثنان من العائلة ذاتها جراء قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة عتلى مناطق في حي الصالحين بمدينة حلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بحالات خطرة، في حين قصفت طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي، مواقع لتنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف حلب الشمالي، خلال الاشتباكات التي لا تزال مستمرة بين عناصر التنظيم من طرف، ومقاتلي جيش الثوار المنضوي تحت راية قوات سوريا الديمقراطية من طرف آخر، في منطقتي حربل وأم حوش، دون معلومات عن الخسائر البشرية الناجمة عن الاشتباكات، عقب اشتباكات كانت قد دارت في محيط منطقة احرص.