ضربات جوية تستهدف أطراف مدينة حلب وضواحيها الغربية واشتباكات متواصلة بوتيرة متفاوتة العنف

27

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: نفذت طائرات حربية غارات مكثفة استهدفت منطقة الراشدين ومشروع 1070 شقة وأماكن سيطرة المقاتلين في ضاحية الأسد، في حين تواصلت المعارك بوتيرة متفاوتة العنف بعد منتصف ليل الجمعة – السبت  في عدة محاور بالجبهة الممتدة من جمعية الزهراء في غرب مدينة حلب، وصولاً إلى الأطراف الجنوبية والجنوبية الغربية من المدينة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية وحزب الله اللبناني من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني من جهة أخرى، وسط تجدد القصف الصاروخي المتبادل بين الطرفين، كما قصفت طائرات حربية بعد منتصف ليل أمس مناطق في حي صلاح الدين بمدينة حلب، عقبها قصف لقوات النظام على مناطق في الحي، ما أسفر عن أضرار مادية في ممتلكات مواطنين، فيما سقطت قذائف بشكل مكثف أطلقتها الفصائل بعد منتصف ليل أمس على مناطق في أحياء الحمدانية والجميلية والمشارقة والفيض والزهراء وحلب الجديدة وصلاح الدين والأعظمية والفرقان بمدينة حلب، ما أسفر عن سقوط جرحى ومعلومات عن شهداء، في حين دارت اشتباكات بين الفصائل من طرف، وقوات سوريا الديمقراطية من طرف آخر في محوري مرعناز وكفرخاشر بريف حلب الشمالي، ومعلومات عن خسائر بشرية، كما ارتفع إلى 21 على الأقل بينهم طفلان ومواطنة عدد الشهداء الذين قضوا في سقوط مئات الصواريخ والقذائف خلال الـ 24 ساعة الفائتة، على أحياء الحمدانية والفرقان والأعظمية والجميلية والمشارقة والفيض والإذاعة والمارتيني والميرديان ومناطق أخرى في القسم الغربي من مدينة حلب، ولا يزال عدد الشهداء مرشحاً للارتفاع لوجود عشرات الجرحى بحالات خطرة