ضربات جوية مكثفة للتحالف على منبج وتقدم لقوات سوريا الديمقراطية في محيط المدينة

نفذت طائرات التحالف الدولي ضربات مكثفة استهدفت محيط وأطراف مدينة منبج الشمالية والشرقية، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات في محيط مدينة منبج وشمالها بين تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة، والقوات العربية – الكردية المشتركة في قوات سوريا الديمقراطية من جهة أخرى، حيث تمكنت هذه القوات من التقدم والسيطرة على قرية ومزرعة ليرتفع إلى نحو 105 عدد القرى والمزارع التي سيطرت عليها قوات سوريا الديمقراطية منذ بدء عملياتها بمنطقة منبج في الـ 31 من شهر أيار / مايو الفائت من العام الجاري، فيما لا تزال أعداد كبيرة من المواطنين يحاولون الفرار من المدينة التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” والخروج منها، واتهم أهالي عناصر التنظيم باستهداف أطراف المدينة ورصدها برصاصات القناصة.

 

وعلى صعيد متصل فقد قضى 6 من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية من أبناء ريف بلدة صرين بريف حلب الشمالي الشرقي، جراء إصابتهم في اشتباكات جرت أمس بينهم وبين تنظيم “الدولة الإسلامية” قرب الضفاف الشرقية لنهر الفرات.