ضربات جوية ومدفعية تستهدف الريف الحموي مع تجدد المعارك في محيط حلفايا

41

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تجددت الاشتباكات بوتيرة عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة أخرى، على محاور في محيط بلدة حلفايا، إثر هجوم جديد لقوات النظام في محاولة للتقدم في المنطقة، بعد تراجعها أمس لعدم قدرتها على التثبيت في النقاط التي تقدمت إليها في منطقتي بطيش وسن سحر، وإثر الهجوم المعاكس للفصائل على المنطقة، وتترافق الاشتباكات مع قصف لقوات النظام، على محاور القتال ومناطق أخرى في بلد حلفايا، كما جددت قوات النظام قصفها المدفعي على مناطق في بلدتي صوران وطيبة الإمام، بالتزامن مع غارات للطائرات الحربية وقصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في البلدتين، بعد التصعيد الذي جرى صباح اليوم على البلدتين، حيث استهدفتها الطائرات الحربية وقوات النظام بعشرات الصواريخ والقنابل والقذائف كما قصفت الطائرات الحربية مناطق في بلدة اللطامنة وأماكن أخرى في قرية، البويضة بالريف الشمالي لحماة، دون ورود معلومات عن إصابات، كما تجدد سقوط القذائف على مناطق في بلدة محردة الواقعة في الريف الشمالي الغربي لحماة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.