المرصد السوري لحقوق الانسان

ضمن شروط “السلامة الإنشائية وإثبات الملكية والحصول على الموافقات الأمنية”.. سلطات النظام تسمح لأهالي مخيم اليرموك بالعودة إلى منازلهم

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن سلطات النظام السوري أصدرت قراراً وافقت من خلاله على عودة سكان مخيم اليرموك ضمن ثلاثة شروط وهي: “السلامة الإنشائية، وإثبات الملكية، والحصول على الموافقات الأمنية اللازمة”.

قرار السماح بعودة السكان أُقرّ بعد اجتماع اللجنة المكلفة بعودة سكان مخيم اليرموك إلى منازلهم، مع سلطات النظام على عدة مراحل، القرار تم اتخاذه في وقت سابق، وسيتوجه خلال الأيام القادمة سكان أهالي مخيم اليرموك إلى تقديم طلباتهم للعودة إلى منازلهم عقب إصدار التعليمات الخاصة بآلية تقديم الطلبات من شروط وموافقات لازمة.

مصادر أهلية تحدثت لـ”المرصد السوري”، بأن الأهالي ليس لدهم رغبة كبيرة بالعودة إلى مخيم اليرموك بعد ما أصبح أشبه بمدينة “أشباح” على حد وصفهم وبسبب الدمار الهائل الذي لحق بالبنى التحتية والمنازل بفعل العمليات العسكرية الذي شهدها الحي في السنوات السابقة، إلا أن بعض الأهالي القاطنين في مناطق العاصمة وريفها يفضلون العودة على أن يبقوا مشردين ما بين آجارات المنازل المرتفعة على حد وصفهم.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول