ضمن قافلة للزوار الشيعة.. “فاطميون” الأفغانية تستقدم تعزيزات عسكرية إلى نقاطها بريف تدمر

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، وصول كميات من الأسلحة المتنوعة إلى موقع التليله شرقي تدمر بريف حمص، الذي تسيطر عليه مليشيا “فاطميون” الأفغانية، عصر يوم أمس.
ووفقا للمصادر فإن الأسلحة كانت ضمن قافلة للزوار الشيعة انطلقت من البوكمال إلى دمشق مرورا بتدمر.
وكانت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادت، في 5 تموز، بأن ميليشيا ” كتائب الإمام علي” التابعة لـ “الحرس الثوري” الإيراني، نشرت عددًا من الحواجز والنقاط الأمنية حول مدينة تدمر الأثرية، شرقي حمص، و قرب  الأوتستراد الدولي دير الزور – تدمر، يأتي ذلك يومين من وصول عدد من قادة وعناصر مليشيا “كتائب الإمام علي” إلى مدينة تدمر، لأسباب غير معلومة.