طائرات أمريكية تضرب متشددي القاعدة في بلدة سورية

24 – رويترز

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، وناشطون سوريون، اليوم الخميس، إن الغارات الجوية التي شنتها طائرات أمريكية على بلدة سورية على حدود تركيا، قتلت اثنين من أعضاء جبهة النصرة، في رابع هجوم من نوعه على جناح القاعدة في سوريا منذ سبتمبر (أيلول).

وقال الجيش الأمريكي في بيان، أمس الأربعاء، إن “الضربات دمرت منشأة تخزين تابعة لتنظيم خراسان وأعضاءه من كوادر القاعدة القدامى والذين تقول واشنطن إنهم يخططون لهجمات خارجية ضد الولايات المتحدة”.

وقال المرصد السوري وعدد من الناشطين إن الغارات وقعت الليلة الماضية.

وأوضح مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن الذي يتابع الحرب الأهلية في سوريا، أن الغارات الأمريكية قتلت على الأقل اثنين من أعضاء جبهة النصرة. ولا يوجد دليل على أنها قتلت أي عضو كبير من الجبهة أو من جماعة خراسان.

وقال اثنان من السكان قرب منطقة حارم الزراعية الحدودية في محافظة إدلب، إن “ستة مدنيين على الأقل أصيبوا من بينهم امرأتان وطفل في منزل قريب من المنزل الذي ضربته الغارة الأمريكية”.

 

المصدر : 24.ae