طائرات النظام تنفذ مجزرة جديدة وتقتل 17 مواطناً في بلدة معرة مصرين وتجرح عشرات آخرين

محافظة إدلب- المرصد السوري لحقوق الإنسان::قصف الطيران المروحي بعد منتصف ليل الخميس- الجمعة مناطق في مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة بريف ادلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن اصابات، كذلك القى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة بعد منتصف ليل امس على مناطق في محيط بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) الفصائل الاسلامية واللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية، بينما استشهد شرعي في بلدة كفرومة متأثراً بإصابته إثر محاولة مسلحين مجهولين اغتياله قبل أيام بزرع عبوة ناسفة في سيارة كان يستقلها في ريف إدلب، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في محيط مطار أبو الضهور العسكري، المحاصر من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل المقاتلة من أكثر من عامين، بينما شهدت معرة مصرين منذ ليل أمس وحتى صباح اليوم قصفاً مستمراً من قبل قوات النظام وطائراته الحربية ما أسفر عن سقوط جرحى بينهم أطفال، كما ارتفع إلى 17 بينهم طفلان ومواطنة عدد الشهداء الذين قضوا أمس في المجزرة التي نفذتها طائرات النظام اثر استهدافها لبلدة معرة مصرين، والتي أسفرت كذلك عن سقوط عشرات الجرحى، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود بعض الجرحى في حالات خطرة