طائرات حربية تستهدف حاجزاً لمقاتلي فصائل إسلامية قرب الحدود السورية – التركية وتخلف 6 شهداء على الأقل

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: ارتفع الى 4 عدد الغارات التي نفذتها طائرات حربية يرجح بانها روسية على مناطق في اطراف بلدة سرمدا، قرب الحدود السورية – التركية ومنطقة حاجز للفصائل الاسلامية، قرب معبر باب الهوى الحدودي ما ادى لاستشهاد 6 أشخاص بينهم قائد الحاجز ومقاتل اخر من الفصائل الاسلامية  وطفل، وترافق الغارات مع سقوط صواريخ يعتقد بانها من نوع ارض- ارض على المناطق ذاتها، ايضا قصف الفصائل الاسلامية مناطق في بلدة الفوعة التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية ولم ترد انباء عن اصابات.