طائرات حربية روسية تستهدف “أوكار” لتنظيم “الدولة الإسلامية” في بادية الميادين شرقي دير الزور

46

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، فجر اليوم الخميس، تنفيذ طائرات حربية روسية لأكثر من 7 غارات جوية، استهدفت خلالها محيط منطقة فيضة ابن موينع في بادية الميادين شرقي دير الزور، حيث يتواجد في المنطقة هناك خلايا وأوكار لتنظيم “الدولة الإسلامية” ودائماً ما يتم تنفيذ عمليات ضد قوات النظام في المنطقة هناك، فيما لم ترد معلومات عن خسائر بشرية على خلفية القصف الجوي.

وكان المرصد السوري وثق أمس، مقتل اثنين من مقاتلي “لواء العباس” التابع للحرس الثوري الايراني، جراء انفجار لغمين اثنين بمجموعة من اللواء ضمن بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي، كما أصيب نحو 7 مقاتلين بالانفجارين أيضاً.

وبذلك، بلغت حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من 24 مارس/آذار الفائت من العام 2019، وحتى يومنا هذا، 822 قتيلا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم اثنين من الروس على الأقل، بالإضافة لـ142 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية، قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم “الدولة الإسلامية” في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء. كما وثق المرصد السوري استشهاد 4 مدنيين عاملين في حقول الغاز و11 من الرعاة بالإضافة لمواطنة في هجمات التنظيم، فيما وثق “المرصد” كذلك مقتل 439 من تنظيم “الدولة الإسلامية”، خلال الفترة ذاتها خلال الهجمات والقصف والاستهدافات.