طائرة مسيرة تركية تستهدف سيارة قيادي سياسي في مدينة القامشلي

محافظة الحسكة: استهدفت طائرة مسيرة تركية، سيارة تابعة لـ”الإدارة الذاتية” أمام دار الجرحى في قرية هيمو بمدينة القامشلي في ريف الحسكة، وأسفر الاستهداف عن أضرار مادية، ووفقًا لمصادر المرصد السوري فإن السيارة المستهدفة لقيادي سياسي كردي في “الإدارة الذاتية”.

المرصد السوري لحقوق الإنسان رصد، أمس، ارتفاع عدد الاستهدافات الجوية التركية ضمن مناطق “قسد” إلى 3، حيث استهدفت طائرة مسيرة تركية بصاروخ على الأقل، أمس، سيارة في مزرعة صوفيان جنوب مدينة عين العرب (كوباني) في ريف حلب الشرقي، ما أدى إلى وقوع أضرار مادية، دون أن ترد معلومات عن وجود خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثّق، أمس، مقتل قيادي في الوحدات الكردية متأثرًا بجراحه التي أصيب بها مع مرافقه في 19 آب الجاري، جراء انفجار في سيارة عسكرية، بالقرب من تقاطع علي فرو على طريق قامشلي – عامودا في ريف القامشلي الغربي.

وعلم المرصد  السوري من مصادره بأن الانفجار نتيجة قصف طائرة مسيرة تركية، وأن القيادي من جنسية إيرانية.

وفي اليوم ذاته، استهدفت طائرة تركية مقرًا للعلاقات في مجلس تل تمر العسكري، ما أدى إلى مقتل 9 بينهم قياديين، إضافة إلى إصابة أكثر من 10 أشخاص.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد