طفلان شقيقان ضحايا تفجير في منطقة شعبية بالقامشلي.. ورويات محلية تؤكد استهداف “كادر” بضربة من مسيرة تركية

محافظة الحسكة: وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد طفلين شقيقين في حصيلة غير نهائية، نتيجة الانفجار الذي جرى في منطقة الصناعة الشعبية بمدينة القامشلي، تزامنا مع تحليق طائرة مسيرة تركية في أجواء المنطقة.
ووفقا لروايات أهالي من موقع التفجير، فقد أكدوا أنه ناتج عن استهداف طائرة مسيرة تركية، حيث سمع صوت صاروخ قبيل الانفجار بلحظات، واستهدف الصاروخ سيارة نوع فان لعنصر “كادر”، مما أدى إلى استشهاد الطفلين وإصابة آخرين بجروح متعددة.
وأشار المرصد السوري، قبل قليل، إلى أن انفجارا دوى في مدينة القامشلي، ناجم عن سيارة في منطقة الصناعة القديمة عند كازية حسكو، مما أدى إلى مقتل شخص وإصابة 3 آخرين على الأقل، بالتزامن مع ذلك، رصد نشطاء المرصد السوري تحليق طائرة مسيرة تركية في أجواء المنطقة، فيما لم يتم التأكد ما إذا  كان الاستهداف ناتج عن الطائرة المسيرة أو لسبب آخر.