طمعًا بالفدية المالية.. فصائل موالية لتركيا تفرج عن 3 مواطنين وتعتقل آخرين في ريف عفرين

 

محافظة حلب :أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن دورية مشتركة من الشرطة العسكرية والاستخبارات التركية، اعتقلت مواطناً من أهالي قرية حاج قاسم في ناحية معبطلي بريف عفرين، في 1 نوفمبر الجاري، بتهمة الخروج في نوبات الحراسة إبّان سيطرة “الإدارة الذاتية” على مدينة عفرين.
على صعيد متصل، اعتقلت مجموعة من الشرطة العسكرية مواطناً آخر من أهالي قرية مست عاشور في ناحية معبطلي بذات التهمة، حيث اقتيد المواطنان إلى مقرات الشرطة العسكرية في ناحية معبطلي.
وأفرجت الشرطة العسكرية في 16 نوفمبر الجاري، عن مواطن من أهالي قرية معمل اوشاغي في ناحية راجو، بعد دفع ذويه فدية مالية مقدارها 1500 ليرة تركية.
كما أفرجت عن مواطن من أهالي قرية هكجة في ناحية شيخ الحديد، بالإضافة إلى إطلاق سراح مواطن آخر من أهالي قرية كيلا في ناحية بلبل، دون معرفة قيمة المبلغ المالي الذي دفعه مقابل الإفراج عنهما.
تعتقل الفصائل الموالية لتركيا المواطنين العفرينيين، طمعًا بالحصول على الفدية المالية، وتتهمهم بتهم سابقة كالخروج في نوبات حراسة إجبارية.