المرصد السوري لحقوق الانسان

طوابير الانتظار على محطات الوقود تطول ضمن مناطق سيطرة النظام السوري.. ومادة الخبز على “البطاقة الذكية”

لازالت أزمة الوقود متواصلة ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري، حيث لاتزال طوابير الآليات متوقفة عند محطات الوقود بشكل كبير بعد تخفيض الكميات المقدمة للمحطات من قِبل سلطات النظام في ظل العجز الاقتصادي وتبعاته على حياة المواطن السوري، حيث يضطر صاحب الآلية للوقوف يومين متواصلين على الطابور للحصول على بعض الليترات من “البنزين”، وبعضهم الآخر لا يتمكن من الحصول المادة رغم انتظاره لساعات متواصلة.

أزمة جديدة تضاف إلى الأزمات التي يعاني منها قاطنوا المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري، فبعد أزمة الوقود والكهرباء والغلاء الفاحش، أقرت حكومة النظام قراراً جديداً يفضي بتوزيع مادة الخبز على المواطنين عن طريق مايعرف بـ”البطاقة الذكية”، وسيتم تطبيق القرار ابتداءً من الأسبوع القادم، وسيتم توزيع الخبز بحسب عدد أفراد كل أُسرة، وذلك للحد من الأزمة التي تعيشها البلاد، حيث تشهد أفران الخبز بمختلف المحافظات السورية أزمة خانقة بسبب قلة الطحين المقدم إليها من قِبل سلطات النظام السوري.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول