عائلة من 11 شخص بينهم عروسان و5 أخوة وأمهم ضحية مجزرة نفذتها طائرات حربية في بلدة دارة عزة

26

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تبين أن الشهداء الـ 11 الذين قضوا في المجزرة التي نفذتها طائرة حربية باستهدافها لبلدة دارة عزة في ريف حلب الغربي ليل أمس، تبين أنهم جميعاً من عائلة واحدة، من ضمنهم سيدة و5 من أبناءها وبناتها، ومواطنتان ورجل، بالإضافة لشاب وعروسته كانا قد أقاما حفل زفافهما قبل أيام، كما أسفر القصف عن سقوط عدد آخر من الجرحى، بعضهم من العائلة ذاتها، فيما نجم عن القصف دمار في ممتلكات مواطنين، كما قصفت طائرات حربية أماكن في بلدتي خان العسل والمنصورة بريف حلب الغربي، في حين تتواصل المعارك العنيفة جنوب غرب وغرب حلب، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، حيث تتركز الاشتباكات بين الطرفين في محوري الـ 1070 شقة وتل الرخم، وسط قصف جوي وصاروخي يستهدف مناطق الاشتباك، ومعلومات عن مزيد من الخسائر البشرية، حيث كانت قوات النظام قد تقدمت خلال الهجوم التي تنفذه منذ يوم أمس وسيطرت على نقاط وتلال في المنطقة، وكان ضابط منشق عن قوات النظام برتبة عميد وهو قائد كتيبة الـ م/د قد قضى أمس خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها برفقة قيادي آخر وعدة مقاتلين بأطراف حلب الغربية والجنوبية الغربية، فيما قضى 12 على الأقل من مقاتلي الفصائل المقاتلة والإسلامية والحزب الإسلامي التركستاني وجبهة فتح الشام، جراء القصف والاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية بريف حلب الجنوبي خلال الـ 24 ساعة الفائتة.