عبد الحليم خدام يؤيّد ضربة عسكرية على سوريا لإسقاط النظام

أعلن نائب الرئيس السوري السابق عبد الحليم خدام اليوم، أنه يؤيد ضربة عسكرية على بلاده لإسقاط النظام.

وناشد خدام الذي يعيش في المنفى، في رسالة الى الشعب السوري تلقت “يونايتد برس إنترناشونال” نسخة عنها، “الدول العربية والأجنبية المتعاطفة مع الشعب السوري أن تستخدم القوة العسكرية لإسقاط النظام وتمكين الشعب السوري من تحقيق طموحاته وتقرير مصيره”.
وأضاف أن “ضربة عقابية لا تسقط النظام ستزيد من معاناة الشعب السوري، لأن إيران وروسيا ستستمران في دعمه بكل وسائل الدعم”.
وقال: “يتعرّض شعبنا لخطر عظيم وهو يواجه التحالف الإيراني الروسي مع النظام القاتل”.
وأضاف: “عندما تتعرّض الشعوب الى أخطار جسيمة سواء كانت داخلية أو خارجية توحّد صفوفها وطاقاتها في مواجهة الأخطار التي تهدد الوطن ووحدة شعبه وترابه”

النهار