عبر البوابة العسكرية الحدودية.. الـ ـمـ ـلـ ـيـ ـشـ ـيـ ـات الإيرانية تستقدم نحو 20 شاحنة مـ ـجـ ـهـ ـولـ ـة الحمولة إلى مناطق نفوذها بدير الزور

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استقدام مليشيات الحرس الثوري الإيراني نحو 20 شاحنة نقل “براد” بطول 16 متر مجهولة الحمولة، مكتوب عليها “إحياء ذكرى السيدة زينب”، قادمة من البوابة العسكرية من العراق باتجاه مناطق سيطرتها بريف دير الزور الشرقي.
ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن الشاحنات اتجهت إلى مدينة الميادين ومزار عين علي في بادية القورية ومطار دير الزور العسكري.
يأتي ذلك، في ظل استمرار المليشيات الإيرانية في مساعيها الرامية إلى التغلغل في النسيج السوري وتعزيز تواجدها أكثر، ولا سما في مدينة الميادين عاصمة “المليشيات الإيرانية” في شرق سورية.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد في 10 كانون الثاني الجاري، بأن الميليشيات الإيرانية استقدمت 10 “صهاريج” محملة بالنفط من معبر القائم الحدودي الذي يربط مدينة البوكمال السورية ومدينة القائم العراقية بحماية “الحرس الثوري الإيراني” باتجاه مطار دير الزور العسكري ليتم توزيعه عبر صهاريج صغيرة على النقاط العسكرية التابعة للميليشيات الإيرانية في دير الزور.