عبر طائرة عسكرية.. المخابرات التركية تنقل المزيد من المرتزقة السوريين إلى مصراتة الليبية

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن طائرة عسكرية تركية على الأقل، نقلت مرتزقة من الجنسية السورية إلى ليبيا.
ووفقاً للمعلومات التي حصل عليها المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الطائرة انطلقت مساء الأربعاء 5 تشرين الأول/ أكتوبر، من مطار العاصمة التركية أنقرة، على متنها دفعة جديدة من المرتزقة السوريين الذين تجندهم المخابرات التركية في ليبيا، حيث وصلت مصراتة في ليبيا، لإقحامهم في الحرب الليبية.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار بتاريخ 13 أيلول الفائت، إلى أن استياءا وغضبا عارما في أوساط المرتزقة من الجنسية السورية في ليبيا بسبب التمييز بين المرتزقة من القيادات والعناصر، بعد تأجيل نقل جثمان شاب سوري، كان ضمن صفوف السلطان مراد ليوارى الثرى في مكان نزوح عائلته في شمال غربي سورية، حيث احتفظت القوات التركية بجثته في البراد في المعسكرات ضمن ليبيا لنحو أسبوع، إلى حين عودة عدد من قيادات الفصائل الموالية لتركيا، الذين يسمح لهم بالعودة وتقبل طلبات عودتهم فورا بعكس العناصر من المرتزقة.