المرصد السوري لحقوق الانسان

عبوة ناسفة تقتل قياديا لمجموعة من عناصر التسويات في ريف دمشق

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن انفجارا وقع  في قرية كفر العواميد في ريف دمشق، مساء أمس، نتيجة عبوة ناسفة انفجرت في سيارة تقل قياديا لمجموعة مؤلفة من نحو 40 عنصرا من عناصر التسويات في منطقة وادي بردى، التي تعمل مع “الفرقة الرابعة” التابعة لقوات النظام، ما أدى إلى مقتله.
وكان انفجارا عنيفا دوى في مدينة سقبا والمناطق المجاورة لها في الغوطة الشرقية، في 2 تموز/يوليو.
ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن الانفجار وقع إثر إلقاء مجهولون موادا متفجرة على حاجز يتبع للأمن العسكري في سقبا، ما تسبب بوقوع 5 جرحى من عناصر الحاجز، بعد ذلك سُمعت أصوات إطلاق نار بشكل منقطع في محيط الحاجز، ولم ترد معلومات فيما إذا كانت ناجمة عن هجوم مسلح استهدف الحاجز أم أن عناصر النظام أقدموا على إطلاق النار خوفا من وقوع هجوم مسلح عليهم. 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول