المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد مضي ثلاثة أشهر على اعتقال “تحرير الشام” لجهادي فرنسي الجنسية.. الهيئة تعتقل زوجته وأطفاله شمال إدلب

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري، بأن الجهاز التابع لهيئة “تحرير الشام” اعتقل زوجة جهادي من الجنسية الفرنسية وأطفاله يدعى “أبو شامل”، وذلك بعد مضي نحو ثلاثة أشهر على اعتقاله من قِبل الهيئة لأسباب ودوافع غير معروفة، ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فإن زوجته التي تدعى “أم آسيا الفرنسية” أُعتقلت اليوم برفقة أطفالها من بلدة أطمة الحدودية مع لواء إسكندرون شمالي إدلب.

المرصد السوري نشر في شهر آب/أغسطس من العام 2020 المنصرم، أن هيئة “تحرير الشام” تواصل اعتقال 6 من الجهاديين الأجانب لليوم الرابع على التوالي، دون معرفة أسباب اعتقالهم حتى اللحظة، حيث كانت تحرير الشام اعتقلت في الـ 29 من الشهر الفائت، جهادي فرنسي بارز من أصول إفريقية وهو قائد “كتيبة الغرباء” بالإضافة لـ 5 جهاديين آخرين من جنسيات أجنبية مختلفة.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول