عذبوه قبل قتله.. اغتيال متعاون مع “حزب الله” اللبناني في ريف درعا

296

محافظة درعا: عثر صباح اليوم على جثة أحد الأشخاص المتعاونين مع ميليشيا “حزب الله” اللبناني مقتولاً بالرصاص وتظهر على جثته آثار تعذيب شديد بالقرب من جسر مدينة خربة غزالة بريف درعا، ووفقاً للمعلومات فإن القتيل ينحدر من مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 104 حادثة فلتان أمني، جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 144 شخصا، هم:

– 42 من المدنيين بينهم 3 سيدات و15 طفل

– 36 من قوات النظام والأجهزة الأمنية التابعة لها والمتعاونين معها

– 8 من المتهمين بترويج المخدرات

– 3 من اللواء الثامن الموالي لروسيا

– 13 من تنظيم “الدولة الإسلامية” بينهم قيادي

– 39 من الفصائل المحلية المسلحة

– 1 عقيد منشق عن قوات النظام

– 1 من المتعاونين مع حزب الله اللبناني

– 1 مجهول الهوية.