عشرات الشهداء و الجرحى بقذائف الحياني على حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: أطلق لواء شهداء بدر بقيادة المدعو خالد حياني، قذيفتان صاروخيتان سقطت إحداهما في باحة مدرسة هدى شعراوي بحي السريان الجديدة، في مدينة حلب، وأدت لاستشهاد مواطنين اثنين احدهما طفل ، واصابة ما لا يقل عن 26 بجراح معظمهم من الأطفال، بينما سقطت القذيفة الثانية مقابل المدرسة ذاتها، وأدت القذائف إلى أضرار مادية، كما فتحت قوات النظام  نيران رشاشاتها الثقيلة وقناصاتها على مناطق من حي الصاخور شرق حلب، وانباء عن سقوط عدد من الجرحى، فيما تدور منذ منتصف ليل الاربعاء – الخميس حتى الآن اشتباكات متقطعة بين الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجبهة انصار الدين وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء القدس الفلسطيني ومقاتلي حزب الله اللبناني ومقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات ايرانية وافغانية من جهة أخرى، في محيط قرية وكتيبة حندرات شمال حلب وفي محيط قرية سيفات شمال غرب سجن حلب المركزي بالمدخل الشمالي الشرقي لمدينة حلب، ترافق مع قصف بعدة قذائف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، في حين استهدف جيش إسلامي  صباح اليوم تمركزات لقناصة قوات النظام في مبنى القصر البلدي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام المتمركزة في المبنى.