عصابة “شجاع العلي” المقربة من “حزب الله” اللبناني تعدم سيدة وطفلتها وتصيب 3 من أبنائها في ريف حمص

2٬144

محافظة حمص: أعدمت سيدة في العقد الثالث من العمر وطفلتها ميدانيا، كما أصيب 3 من أبنائها بجراح متفاوتة، من قبل عصابة مسلحة تتبع لـ “شجاع العلي”، أحد أبرز الأشخاص المقربين من شعبة المخابرات العسكرية و”حزب الله” اللبناني، في قرية شين بريف حمص، حيث استوقفت عصابة، السيارة التي كانوا يستقلونها، وأقدموا على قتل المرأة وابنتها أمام أعين بقية أبنائها دون أي رداع.

ووفقا لنشطاء المرصد السوري، فإن العائلة تنحدر من قرية تلدو الحولة شمال غربي مدينة حمص، حيث كانت في طريقها إلى لبنان، بقصد السفر إلى مكان رب الأسرة.

وتمتهن عصابة “شجاع العلي” عمليات خطف على الحدود السورية اللبنانية، بغية الحصول على فدى مالية كبيرة.

وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 199 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2023، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 228 شخص، هم: 51 سيدة، و154 رجل، و23 طفل، توزعوا على النحو التالي:

– 31 جريمة في ريف دمشق راح ضحيتها 5 سيدات و4 أطفال و 24 رجل

– 21 جريمة في اللاذقية راح ضحيتها 9 رجال و12 سيدات و 6 أطفال.

– 29 جريمة في السويداء راح ضحيتها 3 أطفال و23 رجل و4 سيدات

– 18 جريمة في حمص راح ضحيتها 4 سيدات و13 رجل وطفلان

– 22 جريمة في حماة راح ضحيتها طفل و20 رجل و3 سيدات

–27 جريمة في درعا راح ضحيتها 8 سيدات و27 رجل.

– 13 جريمة في دمشق راح ضحيتها 4 سيدات وطفل و8 رجال

– 13 جريمة في حلب راح ضحيتها 3 أطفال و6 سيدات و6 رجال

– 17 جرائم في دير الزور، راح ضحيتها طفلان و16 رجل وسيدتان.

– 2 جريمة في الحسكة، راح ضحيتها سيدة ورجل

– 1 جريمة في القنيطرة راح ضحيتها شاب

– 4 جريمة في طرطوس راح ضحيتها 2 امرأة وطفلة ورجل.

– 1 جريمة في إدلب راح ضحيتها 5 مدنيين