عفرين: 7 شُهداء مدنيين سقطوا خلال تفجيري يوم أمس

44

أعلنَ المرصد السوريّ لحقوق الإنسان، إنّ عدد ضحايا تفجيريّ مدينة عفرين قد ارتفع إلى 11 شخص، بينهم 7مدنيين استشهدوا في مستشفيات المدينة، يوم أمس الأربعاء. حيثُ أكّد المرصد أنّ أعداد الخسائر البشريّة قابِلة للازدياد، لوجود جرحى في حالات خطِرة.

كذلك، كان المرصد السوريّ قد أكّد يوم أمس أنّ: “الخلاف نشب بين لواء المعتصم والجبهة الشاميّة داخل مدينة عفرين، وتحول إلى اقتتال واشتباك بين الطرفين بالأسلحة الرشاشة، حيث رجحت مصادر للمرصد السوري أن سبب الاقتتال يعود لخلاف على حاجز عسكري، وتطور الاقتتال إلى اشتباك بالرشاشات الثقيلة والقنابل اليدوية، بالقرب من دوار كاوا في منطقة الأشرفية داخل مدينة عفرين، ما تسبب بسقوط خسائر بشرية، حيث توثق المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصرع عنصر واحد على الأقل من أحد الفصيلين وإصابة نحو 10 آخرين بجراح متفاوتة الخطورة”.

حيثُ أكّد مُراسِلنا في مدينة عفرين إنّ الانفجارين حصلا بعد اشتباكات بين فصيل لواء المعتصم وفيصل الجبهة الشاميّة، صباح اليوم، وسط المدينة.

في هذا الصدد، قامت فصائل المُعارضة الإسلاميّة المواليّة للجيش التُركيّ، وقوات تُركيّة بتطويق مكان الانفجار، وإغلاق مداخل ومخارج المدينة، وإغلاق المحال التجاريّة وتسيير دوريات في الأحياء السكنيّة، حتى مساء يوم أمس الأربعاء.

يُشار إلى أنّ مجموعة عسكريّة مجهولة الهويّة، كانت قد تبنَت العمليّة؛ إذ أشارت في بيانٍ لها أنّها قامت باستهداف عناصر الفصائل المُسلحة بالقُرب من دوار كاوا الحداد وشارع الفيلات في مركز مدينة عفرين، وتوعّدت في الاستمرار بعملياتها ضد الفصائل الإسلاميّة والجيش التركيّ.
المصدر:bajar.news