عقب اعتقاله منذ 4 سنوات.. استشهاد شاب من أبناء درعا تحت التعذيب داخل معتقلات النظام الأمنية

 

وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد شاب من أبناء بلدة الجيزة بريف درعا الشرقي، تحت التعذيب داخل معتقلات النظام الأمنية، وذلك عقب اعتقال منذ أكثر من 4 سنوات، ووفقاً لنشطاء المرصد السوري، فإن أجهزة النظام الأمنية أبلغت ذويه بنبأ مقتل الشاب يوم أمس، ويذكر أن الشاب كان ناشط إعلامي قبيل سيطرة النظام على درعا.
وبذلك، يرتفع إلى 72 تعداد الذين وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهادهم تحت التعذيب داخل المعتقلات الأمنية التابعة للنظام السوري منذ مطلع العام 2022، من ضمنهم 2 ضباط منشقين عن جيش النظام و 38 أبناء الغوطة الشرقية سلم النظام السوري أوراقهم الثبوتية لذويهم في شهر شباط.