المرصد السوري لحقوق الانسان

عقوبات أميركية تستهدف “إعادة البناء الفاسدة”.. و”قيصر” يطال حافظ بشار الأسد

استهدفت الفرقة الأولى بالجيش وكيانات أخرى

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، في بيان على موقعها الإلكتروني اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات مرتبطة بسوريا على عدد من الأفراد، من بينهم حافظ النجل الأكبر للرئيس السوري بشار الأسد.

وأضاف البيان أن العقوبات تستهدف أيضا الفرقة الأولى بالجيش السوري وكيانات أخرى.
إلى ذلك، نقلت وكالة «رويترز» عن مسؤول أميركي كبير قوله إن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على شخص و9 كيانات بموجب «قانون قيصر» بعدما ساعدوا في تمويل «حملة الرعب» التي شنها الأسد. وأكد المسؤول أن واشنطن ستفرض عقوبات على «الكيانات السورية التي تدعم حكومة الأسد إلى أن تتوقف عن عرقلة التسوية السياسية للحرب».
وأضاف المسؤول أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب تزعم أن «رجل أعمال وشركات يطورون مشروعات في دمشق علي أراضي النازحين».
وتأتي العقوبات الجديدة بعد عقوبات أولية أعلنت منتصف يونيو (حزيران) مع دخول «قانون قيصر» حيز التنفيذ، والذي يهدف إلى تجفيف موارد النظام وموارد داعميه. 

 

 

المصدر:الشرق الاوسط

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول