على حساب أوجاع السوريين..نجل رئيس النظام يبني “فيلا” بملايين الدولارات في العاصمة دمشق

مع استمرار المأساة السورية والمعاناة التي يعيشها المواطن السوري ضمن مناطق سيطرة قوات النظام والتي وصلت أحوالهم لدرجة كارثية وسط تجاهل حكومة النظام لكل ما يحدث، تعيش أفراد عائلة رأس النظام في حالة من الرفاهية والترف والتنعم بالأموال والممتلكات والمشاريع الاستثمارية الضخمة.
وأظهر شريط مصور خاص للمرصد السوري لحقوق الإنسان، إحدى “الفيلال” التي تعود ملكيتها لـ”حافظ بشار الأسد” نجل رئيس النظام، في منطقة أوتستراد الفيحاء بالقرب من فرع الأمن السياسي بدمشق، والتي بدأت أعمال بنائها حديثاً بتكلفة تقدّر بملايين الدولارات.
وأفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن “الفيلا” بمساحة كبيرة جداً وتتضمن ملاعب ومسابح وصالات رياضة، وقد بنيت بأنواع فاخرة من مواد البناء ومجهزة بأحدث التحهيزات، ومزودة بمخفر حراسة وسور مرتفع.
ويعد “حافظ” الابن الأكبر لرئيس النظام “بشار الأسد” ويبلغ من العمر 21 عاماً، وقد شملته العقوبات الأمريكية في 29 تموز 2020، حيث ضمته من ضمن 14 شخصاً وكياناً لقائمة العقوبات، ويعرف كبقية أفراد عائلة “الأسد” بحجم الثروات الضخمة التي يملكونها وسيطرتهم على مفاصل الاقتصاد السوري.