على خطى “الـ ـتـ ـنـ ـظـ ـيـ ـم” مجهولون يخربون شواهد الـ ـقـ ـبـ ـور لأبناء الطائفة الإزيدية في ريف عفرين

محافظة حلب: أقدم مجهولون على تخريب شواهد القبور في قرية باصوفان التي تقطنها عوائل من الطائفة الإيزيدية، حيث تم تخريب أكثر من 14 قبر، تزامنا مع احتفال الطائفة الإزيدية بالعيد.
يشار إلى أن الطائفة الإزيدية تمارس طقوسها، بعد صوم الأيام والاحتفال بالعيد، وزيارة المقابر وطقوس احتفالية خاصة بهم.
يذكر أن تنظيم “الدولة الإسلامية”، قام بعمليات كسر شواهد القبور على اختلاف الطوائف والديانات.
كما خربت عناصر الفصائل الموالية لتركيا شواهد القبور في عفرين وأريافها، ففي 31 تموز أقدم عناصر من فرقة الحمزة بقيادة “أبو عناد” على تخريب شواهد قبور قرية داركريه التابعة لناحية معبطلي، حيث تم تخريب شواهد أكثر من 10 قبور لسرقة الشواهد المصنوعة من أحجار الرخام والغرانيت.
كما أقدمت الفصائل الموالية لتركيا على تخريب شواهد قبور عدة قرى في مدينة عفرين ومزارات “محمد علي” و”شيخ عبد الرحمن” و”حنان”، وتخريب شواهد قبور قرية “شيخورزة” التابعة لناحية بلبل وشواهد قرى في ناحية جنديرس، وتدمير شواهد قبور الإيزيدين في قرى قسطل جندو في ناحية شران وباصوفان بناحية شيراوا وفقيرو في ناحية جنديرس.