على خلفية اعتقال شاب من أبناء المحافظة من قِبل مجموعة تابعة لـ”شعبة الاستخبارات العسكرية”.. مدنيون في السويداء يقطعون طريق دمشق – السويداء

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن العشرات من أهالي مدينة شهبا بمحافظة السويداء، عمدوا إلى التجمع عند أوتستراد دمشق – السويداء، قرب مفرق صلاخد، ردًا على قيام مجموعة “راجي فلحوط” التابعة لشعبة “المخابرات العسكرية باعتقال شاب من أبناء مدينة شهبا لأسباب ودوافع مجهولة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار يوم السابع من يوليو/تموز، إلى أن دورية تابعة للمخابرات الجوية، اعتقلت مواطنا من أبناء السويداء بشكل تعسفي، بالقرب من جسر بغداد في العاصمة السورية دمشق، واقتادته إلى مراكزها الأمنية في حرستا بريف دمشق، دون معرفة أسباب الاعتقال.
ووفقاً للمعلومات، فإن المواطن، كان يقيم في دولة خليجية، عاد إلى سورية عبر لبنان، ودخل إلى سورية عبر طريق التهريب إلى ريف حمص متوجهاً إلى مسقط رأسه السويداء، حيث تم اعتقاله من قبل المخابرات الجوية، ولا يزال مصيره مجهولا حتى اللحظة.