على خلفية الاعتداءات المتكررة عليهم من قِبل الفصائل الموالية لأنقرة.. الكوادر الطبية في مشفى رأس العين الوطني تضرب عن العمل بشكل كامل

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري، بأن الطواقم الطبية المؤلفة من أطباء وممرضين وعاملين ضمن المشفى الوطني بمدينة رأس العين (سري كانييه) في ريف الحسكة، نفذت إضرابًا عن العمل بشكل كامل، على خلفية الاعتداءات المتكررة من قِبل الفصائل الموالية لأنقرة بحقهم، وذلك في ظل الانتهاكات المتواصلة من قِبل الفصائل الموالية لتركيا بحق المدنيين والعاملين بمختلف المجالات الإنسانية والطبية ضمن المناطق الخاضعة لسيطرتهم ابتداءاً من عفرين ضمن مناطق ماتعرف ب”غصن الزيتون” مرورًا بمناطق “درع الفرات” ووصولًا إلى مناطق “نبع السلام” في ريفي الحسكة والرقة.

المرصد السوري أشار أمس الأول إلى أن عناصر من فرقة الحمزة الموالية لتركيا أحرقوا 5 منازل لأهالي قرية قاسيمة بريف بلدة تل تمر الغربي، وذلك بعد سرقة محتوياتها.

وتعد قرية قاسمية فارغة من سكانها الذين نزحوا أثناء هجوم الفصائل الموالية لتركيا مدعومة بالقوات التركية على المنطقة، ويتواجد في القرية قاعدة عسكرية تركية كبيرة، ويأتي ذلك، في إطار الانتهاكات المتواصلة بحق ممتلكات المواطنين، وازدياد نفوذ تلك الفصائل المدعومة من تركيا وتسلطها على السكان المحليين.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد