المرصد السوري لحقوق الانسان

على خلفية تصاعد الاعتقالات في ريف القنيطرة الأوسط.. اشتباكات بين مسلحين من بلدة ممتنة مع عناصر من “الأمن العسكري”

محافظة القنيطرة – المرصد السوري لحقوق الإنسان: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن اشتباكات عنيفة شهدتها بلدة ممتنة بريف القنيطرة الأوسط، بين عناصر من “الأمن العسكري” التابع للنظام السوري من جهة، ومسلحين من أبناء البلدة من جهة أخرى، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن الاشتباكات جاءت على خلفية عمليات الدهم والاعتقالات من قبل “الأمن العسكري” لرجال وشبان بلدة ممتنة، وتسليهم إلى فرع “سعسع” في ريف دمشق.

ونشر المرصد السوري في 29 من أيلول الفائت، أن مسلحين مجهولين استهدفوا بالأسلحة الرشاشة صباح اليوم الثلاثاء، دورية تابعة لقوات النظام بأطراف بلدة جبا في ريف القنيطرة، ما أدى لإصابة عنصرين اثنين بجراح.

كما كان المرصد السوري رصد في الـ 23 من الشهر الفائت، انفجارا ضرب مدينة البعث الواقعة في ريف القنيطرة الخاضعة لسيطرة قوات النظام، تبين أنه ناجم عن عبوة ناسفة، انفجرت قرب مديرية نفوس القنيطرة بالمدينة، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول