على خلفية رفض عائلة فتاة له.. طالب جامعي يـ ـلـ ـقـ ـي بنفسه مـ ـنـ ـتـ ـحـ ـرا من مبنى كلية بجامعة دمشق

محافظة دمشق: أقدم شاب يبلغ من العمر 38 عاماً على الانتحار عبر الإلقاء بنفسه من الطابق الخامس في مبنى كلية العلوم بجامعة دمشق في تمام الساعة الواحدة بعد ظهر أمس، الثلاثاء، وتشير المعلومات، أن سبب انتحار الشاب علاقة عاطفية تربطه مع إحدى زميلاته وعندما قوبل بالرفض من قبل أهلها أقدم على فعلته.
يأتي ذلك بسبب الضغوطات النفسية وازدياد معدل الانتحار في مناطق النظام.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا في 23 كانون الأول من العام الفائت، مقتل شاب، وإصابة آخرين بجروح بليغة، إثر تفجير قنبلة يدوية، في بلدة مضايا بريف دمشق.
ووفقاً للمعلومات التي حصل عليها نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الشاب أقدم على تفجير قنبلة يدوية، بعد تهديد عائلة فتاة عارض أهلها تزويجه إياها، حيث انفجرت القنبلة في يده وأدت لمقتله على الفور، وإصابة عدد من أقرباء الفتاة بجروح خطيرة.