على خلفية قضية ثأر قديم.. مقتل شاب وإصابة آخر بمدينة إنخل بريف درعا

1٬210

محافظة درعا: قتل شاب وأصيب آخر بجراح برصاص مسلحين على خلفية خلافات وثأر قديم بين عائلة “النواصرة” وعائلة “آل الحايك” في مدينة إنخل بريف درعا، وشهدت المدينة توتراً بين أبناء العائلتين بعد وقوع الجريمة.

وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 195 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2023، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 223 شخص، هم: 48 سيدة، و153 رجل،  و22 طفل، توزعوا على النحو التالي:

– 31 جريمة في ريف دمشق راح ضحيتها 5 سيدات و4 أطفال و 24 رجل

– 21 جريمة في اللاذقية راح ضحيتها 9 رجال و12 سيدات و 6 أطفال.

– 29 جريمة في السويداء راح ضحيتها 3 أطفال و23 رجل و4 سيدات

– 16 جريمة في حمص راح ضحيتها 3 سيدات و12 رجل وطفل

– 22 جريمة في حماة راح ضحيتها طفل و20 رجل و3 سيدات

– 26 جريمة في درعا راح ضحيتها 7 سيدات و27 رجل.

– 13 جريمة في دمشق راح ضحيتها 4 سيدات وطفل و8 رجال

– 12 جريمة في حلب راح ضحيتها 3 أطفال و5 سيدات و6 رجال

– 17 جرائم في دير الزور، راح ضحيتها طفلان و16 رجل وسيدتان.

– 2 جريمة في الحسكة، راح ضحيتها سيدة ورجل

– 1 جريمة في القنيطرة راح ضحيتها شاب

– 4 جريمة في طرطوس راح ضحيتها 2 امرأة وطفلة ورجل.

– 1 جريمة في إدلب راح ضحيتها 5 مدنيين